الصفحة الرئيسية         المكان            فعالية  

فن عبر الحدود

حضرموت، المكلا

٢ مارس ٢٠١٩

جزء من منظومة احتفالات حول العالم باليوم العالمي للحرية الموسيقية، وهو يعتبر أول حدث من نوعه في اليمن. نتيجة لوجود مواهب فنية في مجال الموسيقى ولكن لم تصل إلى نجاح كبير نظراً لما تواجه - هذه المواهب - من ردة فعل المجتمع؛ نفذت مبادرة ميمز الفنية الفعالية والمنصة الفنية التي قامت بقيادتها الأستاذة عبير الحضرمي بتاريخ 3 مارس 2020 بالتعاون مع منظمة فريميوز العالمية وبالشراكة مع نادي عدالة القانوني التابع لمؤسسة حضرموت للتنمية القانونية.

استهدفت الفعالية الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين (16-30) سنة وأصحاب المصلحة من السلطة المحلية. تم عمل هذه الفعالية كمنصة تجمع المستهدفين و تقارب بين وجهات نظرهم حول الحريات الفنية وحل العوائق التي يتعرض لها الفنانون، ومن خلالها نسلط الضوء على دور الفن وتأثيره الإيجابي على المجتمع والدفاع عن حقوق الفنانين الموهوبين لإنشاء التعبيرات الفنية والمشاركة فيها.

يعتبر الهدف الرئيسي من هذا المشروع هو إبراز الحرية الفنية والعوائق التي تقف في طريق الفنانين في اليمن تزامناً مع اليوم العالمي للموسيقى، حيث وفر هذا الحدث منصة للفنانين للحديث عن الحريات الفنية والعوائق والعقبات التي تقف أمامهم في المجتمع اليمني وتقريب وجهات النظر بين الفنانين، المجتمع، السلطات، وأصحاب المصلحة. وأيضاً تعزيز قيمة الفن في إحداث تغيير إيجابي مجتمعي.

في الختام، خرجنا بجملة من التوصيات حول الحرية الفنية بمشاركة أصحاب المصلحة، مما سيشجع الوقوف بجانب المواهب الفنية بمدينة المكلا بشكل خاص وبجانب الفن بشكل عام. وقد لوحظ تفاعل كبير من الحاضرين الذين بلغ عددهم تقريباً (100) شخص مما سيؤدي -حضورهم- إلى تقبل الفنون وإبراز الحرية الفنية للمجتمع كأثر ملموس للفعالية.

المزيد من الصور

Add a Title
Add a Title
Add a Title
Add a Title
Add a Title
Add a Title